We have 137 guests and no members online

شەماڵ عادل سەلیم

استضافة عاصمة إقليم كردستان العراق لمؤتمر القوى السنية تحت اسم (مكافحة الارهاب) في فندق (كريستال أربيل ) من فئة الـ(5 ) نجوم، الذي يقع على جانب الطريق الدائري( 100M)، وعلى بعد (15) دقيقة من المطار ربيل الدولي ,  وحضر المؤتمر أكثر من (1200) شخصية من العرب السنة , فضلاً عن حضور ممثل حكومة اقليم كوردستان وسفراء واشنطن ولندن والاتحاد الأوروبي.

و قاطع المؤتمر وبشكل ملحوظ بعض الشخصيات المؤثرة و الرسمية العراقية ولأسباب مختلفة منها : رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ومحافظ صلاح الدين رائد الجبوري ورئيس مجلس المحافظة احمد الكريم .

ناقش مؤتمر( مكافحة الارهاب ) قضية تشكيل الإقليم السني في العراق, حيث قال أسامة النجيفي الذي يمتلك (44 مليار دولار من أسهم ومجموعة عقارات في تركيا والسعودية والإمارات، ومزارع وتربية خيول عربية، وشريك في معامل إنتاجية)(*) قال : (بان العرب السنة لن ينخدعوا بالوعود ولن يتنازلوا عن حقهم بتشكيل الإقليم السني في العراق موضحا في الوقت ذاته أن تشكيل تلك الأقاليم حق مشروع ومنصوص عليه من الدستور العراقي ) .

كما شدد رئيس البرلمان السابق محمود المشهداني في كلمته على إن (الظلم والفساد ساعدا في وجود التطرف، بالإضافة إلى عدم الثقة بين الحاكم والمحكوم، ما دفع المكون السني دفعاً كي يكون حاضناً للتطرف ) . . . . !!

ويرى المراقبون ان (كافة الأطراف والكتل السياسية العراقية ) هي نفسها التي دمرت العراق من خلال صراعاتها على (المال والسلطة)، لذلك لا يجوز لاي منها ان تدعي الوطنية في مؤتمراتها او خطابها الاعلامي، وسواء عقد المؤتمر في (اربيل او بغداد او البصرة او الموصل) ,فهو لا يحقق سوى المزيد من الانقسام والتشرذم والفرقة والتناحر، بالاضافة الى ارطباتهم جميعا باجندات دول الجوار التي من مصلحتها عدم استقرار العراق. . .

بالاضافة الى أنّ مدينة الموصل والمدن المحتلة الاخرى من قبل داعش ,لا تنهض ولا تتحرر الا بسواعد ثوّار الخنادق وليسَ بخطابات وهتافات وقصائد نُزلاء الفنادق. . . . ؟!

نعم . . . قلناها وسوف نقولها ونكررها مرارأ بأن خنادق المقاومين هي التي تحسم الصراع وليس الفنادق والمنتجعات من فئة الخمسة نجوم. . . !!

 

والسؤال الذي يطرح نفسه هنا هو : هل حقأ تنظيم (داعش) الإرهابي، هو القوة التي حمت وتحمي اهل (السنة) في العراق من بطش المليشيات، كما ورد ضمنا في الكثير من التصريحات والكلمات التي القيت في اثناء مؤتمر (مكافحة الارهاب) في اربيل. . . ؟ هل حقأ ان القضاء على داعش يعني تجريد اهل السنة من القوة العسكرية الضاغطة على حكومة بغداد ؟ هل حقأ تنتهي فصول مسرحية عزوات داعش و وفتوحاتها بانشاء اقليم سني ؟

اخيرا ـ ان بعض المشاركين في مؤتمر ( مكافحة الارهاب ) من اعضاء ( كتائب المصطفى , انصار السنة , انصار الطريقة النقشبندية , الجيش الاسلامي في العراق , كتائب الفاتحين , حزب العودة (حزب البعث العراقى الحاكم سابقا ويتزعمه المجرم الهارب عزة الدوري ) , ضباط في الجيش العراقي السابق , شيوخ عشائر ابو البدران , جيش المجاهدين واخرين )  قضوا وقتا ممتعا في فندق (كريستال أربيل) ,و مارسوا فيه الأنشطة الترفيهية من خلال الغرف الاسترخاء والبخار والساونا وغرف العلاج والمساج المزودة بأحدث التكنولوجيا والراحة, على امل تحقيق حلمهم في اعادة حزب البعث العربي الاشتراكي إلى الواجهة . . . وما الفلوجة والانبار والموصل والحويجة إلا مثال حي لشراسة النظام البعثي الفاشي ولايتام صدام المقبور وعلى حساب المصالح الوطنية وبمباركة تركيا ومرضعة الارهاب (الولايات المتحدة الامريكية ) . . . والسلام

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

*لقراءة التقرير الكامل اضغط على الرابط التالي :  http://dotmsr. com/ar/1001/2/157595

 

 

 

25 ديسيمبر / إقليم أتيكا 

 

ئه‌و بابه‌تانه‌ی له‌ کوردستان نێت دا بڵاوده‌کرێنه‌وه‌، بیروبۆچوونی خاوه‌نه‌کانیانه‌، کوردستان نێت لێی به‌رپرسیار نییه‌. 

اعلن الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة رئيس الإقليم (المنتهية ولايته ) مسعود البارزاني، يوم الخميسالمصادف 17 نيسان 2014، التوصل الى اتفاق مع حركة التغييرالمعارضة ( كًوران ) بزعامة نوشيروان مصطفىبشأن تشكيل حكومة الاقليم.

وقال سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني فاضل ميراني في مؤتمر صحفي عقده مع القيادي في حركة التغيير (عمر السيد علي) في دار الضيافة بمدينة اربيل بانهم توصلوا مع حركة التغيير الى اتفاق نهائي بشأن تشكيل الكابينة الثامنة لحكومة اقليم كردستان العراق.

واضاف ميراني أن ( الاتفاق يعد خطوة مهمة نحو السلم الاهلي والاستقرار في اقليم كردستان) . . . . !!

من جهته قال القيادي في حركة التغيير ورئيس الوفد المفاوض للحركة (عمر السيد علي): ( بعد سلسلة من الاجتماعات المتتالية مع الاخوة في الحزب الديمقراطي الكردستاني توصلنا اليوم الى أن نكون شركاء في الكابينة الجديدة لحكومة اقليم كردستان )، مبينا أن ( الحركة حصلت بموجب الاتفاق على رئاسة برلمان كردستان ووزارات البيشمركة و المالية و الاقتصاد والتجارة والصناعة والاوقاف، فضلا عن منصب رئيس هيئة الاستثمار، ومنصب وكيل وزير الداخلية ) .

وقال القيادي في حركة التغيير أن ( برلمان اقليم كردستان سيجتمع الاسبوع القادم لاختيار رئاسته) . . . ؟ !, وهذا دليل اخر على ان ( البرلمان الصامت ) يمثل الاحزاب والكتل ولا يمثل الوجه الحقيقي للشعب لأنه بعيد كل البعد عن طموحات الشعب الكردي وهمومه ومتطلباته . . . . !!

 ويرى المتابعون للشأن السياسي في إقليم كردستان,بان الحزب الديمقراطي الكردستاني لايؤمن بوجود الصوت المعارض, وبدلا من رعاية هذا الصوت كونه يمثل العين الصائبة التي تؤشر مكامن الخلل السياسي والاداري الذي يحدث هنا او هناك ينظر له بعين العدو المتربص بالحكم ومصدر خطر يهدد امتيازاته, وعليه اقترح الحزب الديمقراطي الكردستاني تشكيل (حكومة اغلبية )تضم كل القوىوالاحزاب السياسية الفائزة في الانتخابات وذالك لانهاء دورالقوى المعارضة في الساحة الكردستانية. . . !!.

ان حركة التغيير والقوى المعارضة بشكل عام وقعت في فخ السلطة او بالأحرى في فخ الحزب الديمقراطي الكردستاني الرابح الأكبر في التحالفات وألأتفاقات العلنية والسرية مع الاحزاب الاخرىبعد انتقالها من المعارضة إلى السلطة والمشاركة في التشكيلة الثامنة لحكومة إقليم كردستان العراقالتي كلف نيجيرفان بارزانينائب رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني ورئيس الحكومة المنتهية ولايتها بتشكيلها,. . . وسوف لن تكون مصيرها أفضل من مصير الاتحاد الوطني الكردستاني بعد إن مني بخسارة فادحة و كبيرة في انتخابات إقليم كردستان الأخيرة في سبتمبر/أيلول الماضي حيث أصبح ترتيبه الثالث بين القوائم الفائزة واثر هذا التراجع تعالت أصوات الكوادر والقواعد الحزبية والاعضاء والمؤازرين وعوائل الشهداء تطالب بمحاسبة القيادة المسؤولة التي أوصلت الاتحاد الوطني الكردستاني إلى التراجع مما انعكس بوضوح على تراجع جماهيرية الحزب في الشارع الكردستاني جراء ارتهان إرادة الحزب لحليفه الاستراتيجي ( الديمقراطي الكردستاني) . . . . ,وعليهيرى المتابعون للشأن السياسي في إقليم كردستان , بان الفرصة الوحيدة لنهوض الاتحاد الوطني الكردستاىي وكسب شعبيته من جديد بعد ان تراجع شعبيتة يوماً بعد أخر بسبب تحالفاته الذيلية مع الديمقراطي الكردستاني والتي سميت بالاتفاقية الاستراتيجية التي وقعت في تموز 2007 على أن تستمر لغاية (2015 )بين الحزبين الحاكمين في الاقليم والتي تضمنت بنوده مشاركة الحزبين بقائمة موحدة في الانتخابات وتناوبهما على شغل منصب (رئيس حكومة وبرلمان الإقليم) كل عامين بذريعة تحقيق أهداف الشعب الكردستاني . . . !! , وان الفرصة الوحيدة لنهوض الاتحاد الوطني الكردستاىي هي ممارسة دور المعارضة الحقيقية كما فعلت حركة (التغيير) سابقأعندما فرضت نفسها على الساحة السياسية الكردستانية والعراقية وأصبحت حتى اليوم من أكثر القوى تأثيرا على الساحة الكردستانية بدليل نتائج الانتخابات التي اشتركت فيها الحركة والتي حصلت على24 مقعدا في برلمان إقليم كردستان العراق، و8 مقاعد في البرلمان العراقي,نتيجة معارضتها ونضالها في سبيل محاربة الاحتكار السياسي والفساد. . . . , ولكن مشاركتها في التشكيلة الثامنة لحكومة إقليم كردستانو انتقالها من المعارضة إلى السلطةاثبتت للجميع بانها مسكونة بدورها ايضأ ‏بهاجس السلطة والامتيازات الحزبية وخاصة بعد ان تقاسم مع الديمقراطي الكردستاني الحقائب الوزارية , كما تقاسمت معه المصالح المادية والامتيازات الحزبية و بذلك اثبتت بانها كانت تعارض حكم الحزبين الرئيسيين لتحل محلهم ومن ثم تقلدهم في ‏كل شيء‏. . . !!

نعم . . . . مع مرور الوقت يتزايد يوماً بعد يوم تساقط أوراق التوت التي تغطي المعارضة الكردية والتي تضم (حركة التغيير بزعامة نوشيروان مصطفىوالجماعة الإسلامية والحركة الإسلامية). ومن خلال ممارساتهم الحقيقية التي بدأت تتكشف حتى للعيون التي ظلت مغمضة لفترة طويلة ولا تريد رؤية الحقيقة ,بان خلافاتهم مع الحزبين الحاكمين ( الديمقراطي والاتحاد الكردستاني ) كانت على تقاسم المسروقات والمكاسب الشخصية والامتيازات والمصالح الحزبية . . . !!وليس من اجل محاربة الفساد والتوزيع العادل للثروات وبناء البنية التحتية وإصلاح النظام السياسي وكتابة دستور للإقليم يفصل بين السلطات كما كانوا يدعون . . . !!

والسؤال الذي يطرح نفسه هنا هو : بعد انتقال حركة تغيير من المعارضة إلى السلطة، هل يتمكن الاتحاد الوطني الكردستاني من تحقيق حلم التغيير في حياته السياسية ويتحول الى الأقلية المعارضةللنهوض بالعملية السياسية وحمايتها من الانحراف والتخبط ؟ هل يستغل الاتحاد الوطني الكردستاني هذه الفرصة الذهبية لنهوض وكسب شعبيته من جديد والرفع من شأن الوطن والمواطنينودفع تيار التقدم والرخاء والاستقرار؟ هل يتحول الاتحاد الوطني الكردستاني الى معارضة ايجابية اكثر فاعلية من المعارضة السابقة ؟ هل سيتمكّن الإتحاد الوطني الكردستاني من النهوض من جديد أم أن حركة التغيير سوف تثبت وجودها كقوة جديدة في الوسط السياسي الكردي و العراقي وتصبح شريكاً للحزب الديمقراطي الكردستاني في اتفاق تقاسم السلطة والنفوذ والامتيازات في حكومة إقليم كردستان ؟ هل سيكون بمقدور حركة التغييرالكردية المحافظة على تأثيرها في الاوساط الكردية الشعبية بعد انتقالها من المعارضة إلى السلطة والمشاركة في التشكيلة الثامنة لحكومة إقليم كردستان العراق ؟ وهل ان هذا التغيير سيكون سببا لأن تكون حكومة كردستان العراق القادمة اكثر مسؤولية في ادارة شؤون كردستان من ذي قبل ام العكس ؟

 

نێچیرڤان بارزانى سه‌رۆکى حکومه‌تى کاربەڕێکەری هه‌رێمی کوردستان له‌ چاوپێکه‌وتنێکدا له‌گه‌ڵ رۆژنامەی شه‌رقولئه‌وسه‌ت ژمارە "١٢٧٣٨"ڕایگەیاند، لەپاش پەسەندکردنی ئەنجامەکان هەڵبژاردن گفتوگۆ و دانوستان لەگەڵ لایەنە براوەکان بۆ پێکهێنانی حکوومەت ساز دەدرێن.ڕاشیگەیاند، "ئەگەر بڕیار بێت من بۆ پێکهێنانی کابینەی 8 ڕابسپێردرێم، ئەوا رازی نیم هیچ کاندیدێک بۆ وەرگرتنی وەزارەتێک بسەپێنرێت.."

دوای ئەوەی کە رۆژی 7/11/2013 پارتی دیموکراتی کوردستان، نێچیرڤان بارزانی بەرەسمی بۆ سەرۆکایەتی حکومەتی داهاتوو کاندیدکردەوە، دوای هەفتەیەکیش لە کاندیدکردنەکەی، بارزانی گفتوگۆکانی بۆ پێکهێنانی حکومەت دەستیپێکرد، سەرەتاو لە رۆژی یەکەمدا لەگەڵ یەکێتی نیشتیمانی کوردستان و دواتریش لەگەڵ بزوتنەوەی گۆڕان کۆبوەوە، پاشان لە رۆژانی دواتردا لەگەڵ لایەنەکانی ترو هەتا ئێستاشی لەگەڵ بێت جەولەکانی دانوستانی لایەنەکان بۆ پێکهێنانی کابینەی داهاتوی حکومەتی هەرێم هەربەردەوامەو لێرەو لەوێش قسە لەسەر دابەشکردنی پۆست و پلەکان و پشکی لایەنەکان لە حکومەتی داهاتو دەکرێت و هەریەکە بە جۆرێک باسی لێوەدەکات .

 ئەوەی لێرەدا گرنگە ئەوەیە کە ماوەی زیاتر لە چوار مانگ بەسەر هەڵبژاردنە پەرلەمانییەکەی 21ی ئەیلولی 2013ی کوردستاندا تێپەڕیوە، بەڵام هێشتا ئاسۆی پێکهێنانی حکومەت بە نادیاری ماوەتەوەو لێرەو لەوێش بەشێکی لایەنە سیاسیەکان بەشێوەیەکی ناڕەسمی باس لە دابەشکردنی پۆستەکان دەکەن، لەهەمان کاتیش بەرپرسیارێتی دواکەوتنی پێکهێنانی حکومەت دەخەنە ئەستۆی هەندێک لایەن کە گوایە قەبارەی خۆیان نازانن، لە بەرامبەردا چەند لایەنێکیش براوەی یەکەمی هەڵبژاردنەکان بە بەرپرسیار دەزانن بۆ دواکەوتنی پێکهێنانی حکومەت، کە پارتی دیموکراتی کوردستانە.
هەر لەم سەروبەندەدا هەندێکیش لەئەندامانی هەردو حزبی دەسەلاتداری پارتی و یەکیتیئاشکرا ئاخ ئۆف و بۆ ساڵی‌ "2009"هەڵدەکێشن و دەڵێن "به‌هۆی‌ رێكکه‌وتنی‌ ستراتیژی‌ نێوان پارتی‌ و یه‌كێتیه‌وه‌ بە زووترین کات هه‌ردولا رێككه‌وتین له‌سه‌ر دابه‌شكردنی‌ پۆسته‌كانی حکومەت له‌نێوان خۆمان و زۆر به‌ئاسانی‌ و له‌ ماوه‌یه‌كی‌ كه‌مدا حكومه‌تمان پێكهێنا و هەستاینەوە سەرپێ نەک وەک ئەوەی ئەمرۆ پێکهێنانی کابینەی هەشتەم بویتە بنێشتە شینکەی سەر زاران ....!

ئەوەی شایانی باس کردنە لێرە ئەوەیە کە خودی سەرۆکی حکومەتی کار بەرێکەر وهەرهەموو لایەنەکانیش "سەرجەم حیزبەکان و فراکسیۆنەکانی پەرلەمانی بێ ئیشوکار "دەڵێن کە بەلای ئەوانەوە گرنگە چوار ساڵی داهاتوو بۆ بەرەو پێشەوەبردنی ژێرخانی ئابوریی و بەدیھێنانی حکومەت و پەرلەمان و شەقامێکی ھێمن بێ ولەپێناو ھاتنەدی ئاشتبونەوەی خەڵک لەگەڵ پەرلەمان و حکومەت و پەرلەمان و حکومەتیش لەنێو خۆیاندا.
بەڵێ هەرهەموو لایەنەکان بەبێ جیاوازی جەخت دەکەنەوە لەسەرە ئەوەی کە چوارساڵی‌ داهاتو، دەبێ ساڵانی سه‌قامگیری‌ و ئارامی‌ ئه‌منی‌ و كۆمه‌ڵایه‌تی‌ و ئابوری‌ و سایكۆلۆژی‌ بێت بۆ خه‌ڵكی‌ كوردستان ...هەروەها فریشتە ئاسا دەست لەسنگ و لەبەردەم میدیاکان دەڵێن کە بەلایانەوە بەرنامەی حکومەت گرنگە ، نەک "پۆست و پلەو پایە"بۆیە هەموولایەک دەیانەوێت حکومەتی داهاتو ، حکومەتێکی بنکە فرەوان بێت و شەراکەتی راستەقینە تێیدا ڕەنگبداتەوەو بنەمای بەرژەوەندی گشتی خەڵکی کوردستان و چاکسازی و بەگژداچونەوەی گەندەڵی ببێتە کۆڵەکەی بیناکردنی ئەو حكومەتە کە بتوانی چوار ساڵی هێمن ئارام بێنێتە دی بۆ سەرجەم خەڵکی کوردستان بەبێ جیاوازی ڕەنگ و دەنگەکان ...!!
لێرەدا دەپرسین ،ئێ ئەگەر وابی سەرۆکی حکومەت و سەرجەم حیزبەکان و فراکسیۆنەکانی پەرلەمان ڕاست بکەن وبەراستی لەخەمی خەڵکی کوردستان بن و پۆست و پلەو پایە نەبووبێتە رێگر لەبەرامبەر پێکهێنانی حکومەت ، ئەدی خێرە هەتا نووسینی ئەم بابەتەش هیچ ئاسۆیەکی پێکهێنانی حکومەت لەئارادانییە ؟ ئەی باشە ئەوپێداگرتنەتان بۆ دابەش کردنی پۆست و پلەو پایە مانای چییە ؟
لەکۆتایدا ئەوەندە ماوە بڵێم ئەوەی زەرەر مەندبێت لە دواکەوتنی پێکهێنانی حکومەت تەنها خەڵکی کوردستانە نەک حزب و لایەنەکان کە لە کونی تەسکی بەرژەوەندیەکانیانەوە سەیری بەرژەوەندی خەلکی بەشمەینەتی هەریمی بەتەمای خوا دەکەن ......،ڵافاوەکەی دوێنێی هەرێمی بەتەمای خوا باشترین بەڵگەیە بۆ سەلماندنی ئەم قسەیە کە خەلکی لە قوڕو چڵپاو وەردراوی کوردستان بەئاشکرا دەڵێن : ئێمە پێویستمان بە زێرابی ئاوبەڕێکەرە نەک حکومەتی کار بەڕێکەری چەق بەستوی دزو گەندەڵ ....!!

 

 

 

 

 

Go to top